تحكمات قلب

تحكمات قلب

هدير محمد

عندما تتعالى أسوار الحياة
لتحاصر كل من فيها بظلماتها
وأختباراتها القاسية ..
عندما تنعدم الأنسانيةوتضمحل كل
صلات الدم تحت مسمى أعراف مغلوطة ،أصبحت فيها الأنثى الحلقة الأضعف لتوجه لها أصابع الأتهام في جريمة كانت هي المتضرر الأول
فيها ..
عندما تنعدم كل الأحاسيس والمشاعر بين الأقارب ..أقارب في الدم وعقارب في التفكير ..
عندما يغزو الشك حياة العاشق للحظات ولايعود من بعدها يميز بين الأصيل والمزيف فيصدر عنه ردود أفعال قد تؤول إلى ندمه فيما بعد..
عندما نرى الأخلاص في عيون العاشق لمعشوقه برغم المحن والابتلاءات ..
وسائل التواصل الأجتماعي والتي تندرج تحت مسمى الأنترنيت ومالها من سلبيات في مجتمعاتنا ..
وكيف يستغلها الشباب للإيقاع بالبنات تحت مسمى التعارف والذي قد ينتهى بمآسي جيل بأكمله..
الكذب والتبلي والطعن في الأعراض
سوء معاملة اليتامى من الأقارب ومعاملتهم كالعبيد تحت مسميات عديدة كالانتقام والكره والتشفى ..
كل هذه التفاصيل تجدونها في
تحكمات قلب صعيدي
ملحمة تدور أغلب أحداثها في الصعيد نرى من خلالها قصص
حب أختلفت تفاصيلها بأختلاف
الأعمار والظروف التي يعيشها أبطالها ..
جايدا ويحيي
هنا ووجدي
رقية ومحمد
روهان وعطر
نادية وإياد
ندى ويوسف
وقصص أخرى كثيرة ..
هذا بالأضافة إلى شخصيات
أخرى مؤثرة ورئيسية في الرواية كالجد ،
لواحظ ،أم يحيي......وغيرهم
لمعرفة التفاصيل تابعو
رواية تحكمات قلب صعيدي

مقالات مختارة
خلاص بدأت الحرب ،وهيبقي في ضرب وخبط ودم والذي منه منا مش هسيب حقي للواد ابن الجزار ده نهائي هو يعني أحسن مني في ايه ،بكره أوريك التكتكة والتخطيط اللي علي أصوله وأعرفك من سيد كويس .... اللي ميعرفش الواد عبده ابن الجزار وعلاقتي بيه هفكركوا بسرعه كده احنا تقريبا شبه ديوك المصراعة ومحدش فينا بيهدي ولا بيسكت غير لما يموت التاني ويجيبه الأرض ...وأخر مرة عبده أعلن عن معاهدة سلام مزيفة وأنا قولت خلاص يا سيد المسامح كريم ويمكن الواد اتغير متبقاش وحش وتعند معاه عشان متبقاش أعلنت الحرب كده ،وبيقينا أصحاب ومشينا سوا في كل حتة وكمان بقي في بينا عيش وملح ،لكن الواطي طول عمره هيفضل واطي ومش هيتغير ،الواد لعب عليا وعمل فيا مقلب تمام ...خلاني وانا في الفسحة وبفطر حط علي الكرسي بتاعي اللي جمبي غيره وأنا بسلامة نية طبعا أعدت عادي لكن لما جه الأستاذ يسألي وقمت أجاوب لقتني خلاااااااااااص أنا والكرسي بقينا واحد ...واتعاقبت من المدرس واخدت علقة علي الموضوع ده وكمان التريقة اللي اخدتها من العيال اللي في الفصل بس كله ده له أخر يا عبده . انا عايز كله واحد يتخيل معايا كده ازاي انا اتفكيت من الكرسي ،يا لهوي ده كان يوم كله وجع دماغ وتعب المهم طلعت من الكرسي بعد ما قطعوا البنطلون من عليا وجابولي بنطلون تاني موقتا لحد ما أروح البيت .....واه ياني علي اللي حصل في البيت كانت ليلة ولا ألف ليلة وليلة ، والحمد لله بدأت بالصويت وانتهت بالعلقة التمام عن طريق شبشب أقل حاجة يفتح دماغي . أنا قبل ما أدخل البيت كانوا الواد عبده بعت عيال... إقرا المزيد