سجن القلوب

سجن القلوب

صبرينة غلمي

قلوب تكون في عزة أوجها من العشق ,والحب ,والوله ,والولع ,والإشتياق ,والغيرة ..
قلوب تنتابها حالة من التهور ,والتسرع ,والإنحراف وراء المشاعر ... قلوب تحيا بالأحلام ,والأمل ,والشغف ... كلها قلوب تفضل ,بل تتسارع لدخول ذاك القفص .أين كان ذهبي أم فضي أم برنزي ؟
أني للعاشق ألا يَسْجَنْ قلبه تحت مسمى الحب . إذا لفظت كلمة سجن ,نفرت منك كل القلوب ,وفرت هاربة ,لكن إذا أضفت نكهة الحب والشغف لكلمة سجن ,سترون كل القلوب لهذا السجن .

مقالات مختارة
كثيرا ما تواجهنا مشاعر مختلطة في هذا السن كثيرا ما تطرق الحيرة أبوابنا وأحيانا تدخل بلا استئذان . وبسببها يتسرب إلينا القلق والحزن وإن لم نتدارك ذلك في بدايته يتطور إلي اكتئاب عنيف يكتسح حياتنا ويحولها ٱلي جحيم لا يطاق ونُضيع بسبب ذلك أجمل فترات حياتنا فلا نهنأ بفرح وتأبي شفاهنا الابتسام ونصرخ دون أن ننطق ببنت شفة نصرخ من داخلنا فلا نجد من يسمع ، ونخاف أن نعلن عما نشعر به فيقابل بالسخرية وعدم الاكتراث ، إنها تلك النظرة عن سننا أن ما نواجهه فيه "مجرد دلع" . ولا يدرون أننا في أشد الاحتياج إلي المناقشة وإشباع فضولنا بمعرفة ما يجري حولنا لنفهم تلك الحياة ، نحتاج لإجابة عن كل سؤال يرِد في خاطرنا مهما كان صغيرا . في حياتي الشخصية واجهتني الكثير من تلك المشاعر شعرت بالتناقض فأعجب من حالي لأني أحزن في وقت يجبِر أي إنسان علي الابتسام ! وأقلق في وقت هو ذروة الاطمئنان وأتسائل داخل نفسي لم أنا هكذا ؟ بدأ الأمر كله منذ أن شعرت أني تافهة وبلا هدف وتوالت مشاعر العجز وخيبة الأمل والضعف إلي أن بلغ الأمر ذروته و سيطر الاكتئاب على حياتي واستمر قرابة العام وما تلى تلك الفترة كان أعظم ما حدث في حياتي.. أُسمي تلك الفترة "عام الإفاقة" . وقررت من وقتها أن أكتب تجربتي وأشاركها فكتبت.... -التفاهة:- ماهي تلك الكلمة ؟ قد نختلف أنا وأنت علي مفهوم التفاهة ، فما أراه أنا تافها ليس بالضرورة أن تراه أنت الآخر كذلك ، ولكن كتعريف عام : التفاهة هي كل ما ليس له فائدة أو عائدة . كل ما هو ضرره أقرب من نفعه . كل... إقرا المزيد